أب يقتل ابنه لأنه أزعجه أثناء لعب البلايستيشن

تم اليوم تداول تقرير يشير إلى حادثة مؤلمة قام بارتكابها أحد المهووسين بألعاب الفيديو والذي أوصله هوسه إلى قتل طفله البالغ من العمر 6 سنوات.

حيث جاء بالتقرير أن شرطة فلوريدا قامت بإلقاء القبض على رجل يدعى (جيمس ديرمان) البالغ من العمر 31 عاماً بعد أن قام جيرانه بالتبليغ عن حادثة قتل قام جيمس بارتكابها بحق ابنه، وأثناء التحقيقات مع صديقة جيمس (أشلي كولي) التي كانت متواجدة أثناء الحادثة كشفت بأن صديقها في عشية يوم الميلاد طلب من أطفاله الذهاب إلى النوم حتى يتسنى له اللعب بألعاب الفيديو مع صديقته ولكن الطفلان رفضا ذلك وبدؤوا بالركض بأرجاء الغرفة مما دفع الأب إلى القيام بمعاقبتهم عن طريق جعلهم يقفون على الحائط رافعين أيديهم.

ولكن ابنه ذو الست سنوات قام بازعاحه أثناء اللعب مما دفع بجيمس إلى أن يعاقبه عن طريق وضعه على الأريكة  واستند بجسمه عليه والذي يزن 122 كيلو جراما وعندها بدأ الطفل بالاختناق والصراخ وبالرغم من توسلاته لوالده الذي كان منشغلاً يلعب ألعاب الفيديو فإنه لم يرد عليه مما أدى إلى وفاة الطفل.

هذا ويواجه الآن جيمس تهمة القتل الغير متعمد لطفله وبحسب قوانين ولاية قلوريدا فإنه بمثل هذه الحالة سيتم عقابه بالحجز على أمواله وممتلكاته بقيمة المليون دولار.

عن بوربيزا محمد

مؤسس البوابة التقنية, هدفي هو إثراء المحتوى العربي وتوعية المستخدم بجديد التقنية وماضيها مع نشر كل ما يمكن أن يساعد في تحسين تجربة المستخدم وحل مشاكله.

شاهد أيضاً

خبر غير سار من واتساب.. لمستخدمي iOS 10 و11

في خبر غير سار، تخطط منصة واتساب قريباً لإيقاف الدعم لعدد قليل من أنظمة iOS، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.