آي تي ووركس التعليمية تطلق منصة “وينجيغو” للتعليم الإلكتروني في مؤتمر 2016 BETT

أصدرت شركة آي تي ووركس التعليمية بيان صحفي تلقت البوابة التقنية نسخة منه أعلنت فيه عن إطلاق منصة “وينجيغو” للتعليم الإلكتروني في مؤتمر 2016 BETT وكانت الشركة قد أطلقت المنصة التعليمية لأول مرة بشكل تجريبي لخدمة اللاجئين السوريين في سبتمبر 2015.

وفي إطار مهمتها لإحداث التغيير في مجال التعليم من خلال التكنولوجيا الحديثة، أعلنت “آي تي ووركس التعليمية“، الشركة الرائدة في مجال توفير حلول التعليم التكنولوجية، عن إطلاق  منصة “وينجيغو” (WinjiGo) الالكترونية، أحدث منصة مبتكرة للتعليم الإلكتروني، وذلك خلال معرض ومؤتمر  “بات” BETT 2016 الذي يعقد في لندن بين 20 و23 يناير 2016. وشركة “آي تي ووركس التعليمية”، متفرعة من شركة  “آي تي ووركس” ومقرها القاهرة، والمدعومة من صندوق “يورومينا”.

وتمنح منصة “وينجيغو” WinjiGo) ) الالكترونية، تجربة تعليمية غير محدودة للأفراد حول العالم حتى من دون الحاجة للاستعانة بشبكة الانترنت، ووسائل الاتصال الحديثة او البنية التحتية التقليدية للتعليم الرسمي. وتم تصميم هذه المنصة لتكون تجربة تعليمية مكثفة وتفاعلية، وقد تم تجهيزها بمجموعة من الميزات الغنية بما في ذلك مناهج التخطيط، وتجربة تعلم تستند الى تطبيقات من وحي عناصر الالعاب الاكترونية لتسهيل التقييم التكويني والتجميعي، التقييم الذاتي، والتواصل الاجتماعي، والصفوف الدراسية الافتراضية، بالاضافة الى ادماج خدمة التخزين السحابية “وان درايف” لاستضافة الملفات من مايكروسوفت وتسهيل النفاذ للموارد  خارج الربط بالانترنت من حول العالم.

ويمكن للمدرسين  التسجيل في “وينجيغو” من خلال بعض النقرات البسيطة على الحاسوب اذ يمكنهم من خلال ذلك بناء مناهج ودروس خاصة بهم، فضلا عن إثراء الفصول الدراسية بالأنشطة و الموارد وتركيزها في مكان واحد. فمن خلال روابط مواقع التواصل الإجتماعي، يمكن للطلاب والمعلمين التواصل في ما بينهم وتبادل المعرفة و النقاشات، وذلك لضمان تطوير الدروس وفق حاجيات الطالب العلمية وطاقة استعابه.

يمكن للمدرسين زيادة انخراط الطلاب وتحفيزهم عبر تصميم دروس تفاعلية على غرار ما هو مستعمل في برمجيات الألعاب، وبالتالي مكافأة الطلبة لتحقيقهم انجازات أكاديمية وغير اكاديمية مثل مكافأتهم على روح الفريق او صفات القيادة. المنصة الالكترونية شبكة يمكن للمدرسين من خلالها مساعدة الطلبة على تطوير مهارات القرن الـ21  وزيادة التعاون والتفكير النقدي لديهم بفضل تطبيق أساليب التدريس الحديثة مثل التعلم القائم على “التحقيق”، بالإضافة إلى فروض دراسية ترتكز على ملفات و أسئلة ذاتية متدرجة تسمح للمدرسين بالقيام بتقييماتهم بطريقة  سلسلة ومنظمة و شفافة. وعلى هذا النحو، تسمح منصة “وينجيغو” للمؤسسات التعليمية بتتبع وإدارة أنشطة تعليم وتعلم الطلاب من خلال تحليل اتجاه التقدم، والتعرف والاستفادة من الأنشطة الأكثر فائدة. بالإضافة إلى ذلك، ان المؤسسات التعليمية التي تستخدم نظام أوفيس 365 ستكون قادرة على الاستفادة من “وينجيغو” بشكل واسع ومتكامل ورفع القيمة الاكاديمية لخدماتها.

وقال السيد حاتم سلام، الرئيس التنفيذي لشركة “آي تي ​​ووركس التعليمية” تعليقا على إطلاق هذه المنصة: “لقد أطلقنا على المنصة  اسم “وينجيغو” لان كلمة “وينجي” تعني “النجوم” في لغة  النوبة،  و”وينجيغو” تصور فكرة “الذهاب إلى  النجوم”، وهي تقريبا فكرة المنصة التكنولوجية التي وضعناها والتي تسافر بالطالب والمدرس إلى بيئة تشاركية.  كما هي الحال في كل صناعة تجمع بين الاقتصاد و التبادل المعرفي، ان التعليم لم يعد طريقا ذو اتجاه واحد، نحن نؤمن بتجربة طلبتنا ودورهم في العملية التعليمية  كما نؤمن في الوقت ذاته بقدرات أساتذتهم، وهذا هو سبب وجود “وينجيغو” اولا و قبل كل شيء، كفضاء اجتماعي مصمم للتعليم المشترك”.

وفي هذا السياق ، اوضح سلام: “ما وراء الميزات  التكنولوجيا التي تتمتع بها ، تخدم منصة  “وينجيغو” مهمة إنسانية أعمق مثل حل التعليم عبر الحدود الذي كسر حواجز الوصول والاتصال والبنية التحتية للاجئين المحرومين والمشردين في جميع أنحاء العالم. في هذا الإطار، أدّت “آي تي ووركس التعليمة” دورا محوريا في تقديم حل التعليم الإلكتروني المبتكر والشامل للأطفال اللاجئين السوريين في لبنان الذي يعد باكورة مشاريعنا التجربية الناجحة في آواخر العام 2015″.

وتعد  “وينجيغو” أول نسخة تجريبية ناجحة لهذا البرنامج  التعليمي الافتراضي، وهي مبادرة تعليمية غير تقليدية تتمحور حول التكنولوجيا المنقولة، مصممة لتوفير فرص التعلم الذاتي التي تحد من الاستثمارات العامة والخاصة الضخمة القائمة على البنية التحتية  للتعليم النظامي التقليدي والتي تلبي احتياجات وتحديات  اللاجئين السوريين. وتمثل المحاولة التجريبية التي اقامتها “آي تي ووركس التعليمية” في سبتمبر 2015 بالتعاون مع مدرسة سعدنايل، التي تقع في مخيم للاجئين في مدينة شتورة اللبنانية، بالقرب من الحدود السورية، اول تجربة افتراضية ناجحة لهذه المنصة.

بفضل  ” وينجيغو”،  تطبق ” آي تي ​​ووركس التعليمية ” من خلال مشروع التعليم للاجئين السوريين أولى المبادرات من بين العديد من المشاريع الاخرى التي تنجزها الشركة في إطار برنامجها “مدرسة بلا حدود”.

عن بوربيزا محمد

مؤسس البوابة التقنية, هدفي هو إثراء المحتوى العربي وتوعية المستخدم بجديد التقنية وماضيها مع نشر كل ما يمكن أن يساعد في تحسين تجربة المستخدم وحل مشاكله.

شاهد أيضاً

انتبه.. إبداعك لن ينقذ وظيفتك من الذكاء الاصطناعي! | علوم وتكنولوجيا | آخر الاكتشافات والدراسات من DW عربية | DW

يلعب الذكاء الاصطناعي دوراً مهماً في حياتنا الرقمية اليومية وإن كان غالبًا غير مرئي. فهو يدعم عمليات …

Exit mobile version