بوكيمون جو تفقد اكثر من 20 بالمئة من لاعبيها بالولايات المتحدة الامريكية!

رغم انها لم تصدر إلا منذ شهر و نصف ، بوكيمون جو بدأت مبكرا في فقدان لاعبيها في الولايات المتحدة الامريكية، ففي تقرير جديد لخدمة الإحصائيات على النت سورفي مونكي ( SurveyMonkey ) يقول ان اللعبة فقدت اكثر من 20 بالمئة من مستعمليها منذ الشهر الماضي ، قدرت شركة الإحصائيات لاعبي بوكيمون جو باقل بقليل من 40 مليون مستعمل ( اللاعبون الذين زاروا اللعبة على الاقل مرة في الاسبوع ) في الولايات المتحدة في في شهر جويلية ، و منذ ذلك، نزل العدد الى 30 مليون مستعمل ، نسبة الهبوط قدرت ب22،7 بالمئة.

ناقدي لعبة بوكيمون جو قد يذهبون الى ان هذا دليل ان اللعبة مجرد موضة و ستنتهي قريبا ، لكن في الحقيقة قليلا ما تحتفظ العاب الموبايل بمستعميلها ، ففي تقرير نشره موقع فيرتو اناليتيكس ( Verto Analytics ) ، يقول فيه انه حتى اشهر هذه الالعاب تحتفظ ب30 بالمئة فقط من مستعمليها بعد اسبوع من تحميلهم اللعبة لاول مرة. عادة، تحتفظ العاب الموبايل ب15 بالمئة فقط من مستعمليها بعد اول شهر من التسطيب.

وفق خدمة سورفي مونكيز للإحصائيات ، مدخول لعبة بوكيمون جو في اليوم الواحد تصل إلى 2 مليون دولار في الولايات المتحدة وحدها، لكن هذا لا يعني ان كل شيئ علي ما يرام، فقد تعرضت اللعبة للكثير من الانتقادات بعد ان قام مطور اللعبة بإقصاء نظام التعقب، كما قام بحظر العديد من البرامج التي كانت تستعمل في إيجاد البوكيمونات.

يظن محررو البوابة التقنية انه إذا اراد مطور اللعبة نيانتيك الحفاظ على قاعدة مستعمليه، فعليه إيجاد طرق لجعل اللاعبين مستمرين في بوكيمون جو، فالكثير منهم من يشتكي من نفاذ الاماكن اللتي تحتوي على بوكيمونات. من المتوقع ان يكون هناك تحديث للعبة في الاسبوع القادم ، و هو امل مستعمليها في ان يرو خاصيات جديدة.

عن Mustapha

شاهد أيضاً

تحميل تطبيق سيغنال من متجر قوقل بلاي و أبل ستور

بعد الضجة العالمية التي قرر فيها واتساب تغيير خصوصية شروطه و مشاركات بيانات المستخدمين بما …

Exit mobile version