ويندوز 10 ينتهك الحقوق الشخصية

وفق مؤسسة الجبهة الإلكترونية، ويندوز 10 ينتهك الحقوق الشخصية!

تقول مؤسسة الجبهة الإلكترونية EFF ان آخر نظام تشغيل انتجته شركة ميكروسوفت لا يحترم الحقوق الشخصية ، و تقول ايضا ان شركة ميكروسوفت إستخدمت خطط قبيحة لإجبار المستعملين على تحديث انظمة تشغيلهم.

مؤسسة الجبهة الإلكترونية تم ايجادها في السنوات التسعين عن طريق 3 اشخاص مهمين في عالم التكنولوجيا : ميتش كابور ، جون غيلمور و جون بيري بارلوو . هدف هذه المؤسسة هو حماية حرية التعبير على الانترنت، كما تهدف إلى حماية الحريات الشخصية.

قامت المؤسسة بالكثير من البحوث و التحاليل حول ويندوز 10، و نشرت كل هذا في مقالة طويلة حول نظام التشغيل الاخير لشركة ميكروسوفت ، كما نشرت الإستراتجيات التي إتبعتها الشركة لإشهار نظام تشغيلها.

لا يخفى عن الجميع ان شركة ميكروسوفت دائما ما تريد الاولى في السوق، و هذه المرة كان هدفها ان يصل عدد مستعملي نظام تشغيل ويندوز 10 مليار مستعمل بحلول عام 2018 ، لكنها إستعملت خطط خبيثة لتحقيق هدفها.

مؤسسة الجبهة الإلكترونية لم تكن ابدا بعيدة عن مراقبة شركة ميكروسوفت، و دائما ما وصفت إستراتجياتها بالـ”خبيثة” و “المقلقة” .

تقول المؤسسة ان ويندوز 10 يقوم بتجميع الكثير من المعلومات حول المستعمل، لان “كورتانا” بحاجة لهذه المعلومات لمساعدة مستعمل هذا النظام على إستخدام افضل و اسهل ، و تقول ايضا ان هذا النظام مبهم بشكل كبير، فلا احد يعلم المدة الزمنية التي ستحتفظ فيها ميكروسوفت بهذه المعلومات الشخصية و لا احد يعلم في مذا ستستعمل.

عن Mustapha

شاهد أيضاً

خبر غير سار من واتساب.. لمستخدمي iOS 10 و11

في خبر غير سار، تخطط منصة واتساب قريباً لإيقاف الدعم لعدد قليل من أنظمة iOS، …