هكذا يمكنك التخلص من المخلفات الإلكترونية بأمان! | التغيرات المناخية | DW

ماذا تفعل عندما تجد أمامك كومة من المخلفات الإلكترونية تريد أن تتخلص منها؟ قد يكون من الصعب عليك معرفة كيفية عمل ذلك بشكل صحيح. لكن الأمر المؤكد أن التخلص منها في سلة المهملات العادية ليس ضاراً بالبيئة فحسب، بل قد يكون أيضاً مخالفاً للقانون وفقاً لما تريد التخلص منه.

هناك عدد كبير من الخيارات للتخلص بشكل آمن ومسؤول من مخلفات التكنولوجيا القديمة. إذا كانت الأجهزة الخاصة بك لا تزال في حالة جيدة، فقد تتمكن حتى من الحصول على أموال مقابل التخلي عنها. هذه بعض توصيات الخبراء لموقع “ريفيود” التقني.

لكن قبل ذلك، عليك مراعاة أنه غالباً ما تحتوي أجهزتك القديمة على بيانات حساسة، مثل البيانات المصرفية أو صورك الخاصة وغيرها. للحفاظ على أمان بياناتك، قم بإزالة أي أدوات تخزين في الجهاز قبل التخلص منه.

1- التخلص من البطاريات 

إذا كانت لديك بطارية سيئة أو تالفة وتحتاج إلى التخلص منها، فعليك اتباع بعض الاحتياطات من أجل سلامتك وسلامة البيئة.

توصي وكالة حماية البيئة الأمريكية بربط الأطراف الموصلة للبطاريات بشريط كهربائي غير موصل للتيار ووضع البطاريات التي يمكن التخلص منها في عبوة، ما يقلل من مخاطر نشوب حريق.

أما بالنسبة لبطاريات الليثيوم، فيجب ألا يتم ثقبها أو إتلافها بأي شكل من الأشكال لأنها تشكل خطراً كبيراً يتمثل في اندلاع الحرائق أو حتى الانفجارات. خذ البطارية إلى أقرب موقع للتخلص من النفايات الإلكترونية أو ورشة إصلاح تقنية في أقرب وقت ممكن.

في الغالب تحتوي أجهزتك القديمة على بيانات حساسة، مثل البيانات المصرفية أو صورك الخاصة وغيرها

2- تبرع بأجهزتك القديمة للجمعيات الخيرية

إذا كنت تريد التخلص من الأجهزة التي لاتزال في حالة جيدة، فعليك التفكير في التبرع بها. تقدم العديد من المنظمات حول العالم أجهزة تقنية مستخدمة لمن يحتاجون إليها، وقد يكون تبرعك معفياً من الضرائب. تنتشر حول العالم منظمات خيرية تقدم الأجهزة الإلكترونية المستعملة للسكان المحرومين منها بسبب وضعهم الاقتصادي.

إذا كنت ترغب في المشاركة بشكل أكبر مع مجتمعك، فتواصل مع منطقتك التعليمية المحلية أو المكتبة أو مجلس المدينة أو مكاتب الخدمات العامة الأخرى لمعرفة ما إذا كان لديهم برامج لإعادة توزيع أجهزة التكنولوجيا المستخدمة لمن يحتاجونها.

3- استفد من برامج الاسترداد وإعادة الشراء

لتقليل المخلفات الإلكترونية وجعل حياتك أسهل، قررت الكثير من شركات التكنولوجيا استعادة الأجهزة المستعملة. إذا كنت قد اشتريت هاتفًا خلويًا مؤخرًا، على سبيل المثال، فربما تم عرض نقود مقابل هاتفك القديم من الشركة المصنعة في مقابل الحصول على هاتف جديد مع دفع الفارق.

تمتلك كل من آبل Apple وسامسونغ Samsung وستابلس Staples وبيست باي Best Buy برامج إعادة شراء تقنية، كما هو الحال مع العديد من الشركات المصنعة وتجار التجزئة الآخرين حول العالم.

كما توجد لدى الكثير من الشركات في أوروبا والولايات المتحدة قائمة ببرامج الاسترجاع للأجهزة المستعملة التي توفر مزيداً من التفاصيل حول العملية وتأثيرها على الاستدامة. تعمل الكثير من تلك البرامج على منع تصدير النفايات الإلكترونية إلى البلدان النامية وهي ممارسة شائعة تنقل عبء معالجة النفايات ونواتجها الثانوية إلى الفئات السكانية الضعيفة.

لوحة مفاتيح مستعملة

توجد لدى الكثير من الشركات في أوروبا والولايات المتحدة قائمة ببرامج الاسترجاع للأجهزة المستعملة

4- ماذا أفعل بالأجهزة المعطلة؟

لسوء الحظ، ليست كل الأجهزة الالكترونية قابلة للإصلاح، وبغض النظر عن مدى وعيك بالبيئة بشأن تقنيتك، فسوف ينتهي بك الأمر مع المخلفات الإلكترونية التي تحتاج إلى التخلص منها بشكل صحيح. تشمل النفايات الإلكترونية الشائعة البطاريات المستنفدة ذات الاستخدام الواحد، والشاشات المكسورة، وأجهزة الكمبيوتر التالفة.

يتطلب التخلص السليم خدمات نفايات متخصصة. الاستثناء الرئيسي هو البطاريات القلوية التي تُستخدم مرة واحدة، والتي يمكن التخلص منها قانونيًا مع القمامة العادية في كل مكان في الولايات المتحدة باستثناء كاليفورنيا. ومع ذلك، يشجع خبراء البيئة بشدة على أن تأخذ بطارياتك القلوية المستعملة إلى صندوق أو مركز إعادة التدوير.

من الخيارات السهلة أيضاً نقل النفايات الإلكترونية إلى متجر بيع بالتجزئة يوفر صندوقًا مجانيًا للتخلص من البطاريات والأجهزة الالكترونية الصغيرة. تنتشر مثل هذه الخدمة في الكثير من مراكز بيع المنتجات التكنولوجية حيث توجد بها صناديق للنفايات الإلكترونية يمكنك وضع أشيائك بها مجانًا.

أيضاً تقدم العديد من المدن حول العالم خدمات النفايات الإلكترونية التابعة للبلدية. بالنسبة للهواتف المحمولة على وجه التحديد، فإن الكثير من مراكز تدوير البطاريات ستأخذ منك الهواتف مجانًا.

عماد حسن




مصدر المقالة من هنا DW

عن بوربيزا محمد

مؤسس البوابة التقنية, هدفي هو إثراء المحتوى العربي وتوعية المستخدم بجديد التقنية وماضيها مع نشر كل ما يمكن أن يساعد في تحسين تجربة المستخدم وحل مشاكله.

شاهد أيضاً

“إذا لم يعجبكم محتوانا استقيلوا”.. وماسك يعلق

لدى شركة نتفليكس رسالة جديدة لموظفيها: كن مستعدًا للعمل على محتوى قد لا توافق عليه …