من جديد.. ناسا تلغي محاولة لإطلاق صاروخ أرتميس إلى القمر | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW

للمرة الثانية خلال خمسة أيام، أوقفت إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) اليوم السبت (الثالث من أيلول/ سبتمبر 2022) العد التنازلي وأجلت محاولة كانت مقررة لإطلاق صاروخ عملاق من الجيل الجديد في أولى مهام برنامجها “أرتميس” المقرر أن يشمل رحلات من القمر إلى المريخ، وذلك بعد 50 عاماً على آخر رحلة ضمن برنامج “أبولو”.

وجاء إلغاء أحدث محاولة لإطلاق صاروخ (نظام الإطلاق الفضائي)، الذي يعادل طوله مبنى مؤلفا من 32 طابقا، مع الكبسولة أوريون من كيب كنافيرال بولاية فلوريدا بعد محاولات متكررة من الفنيين لإصلاح تسريب لوقود الهيدروجين السائل فائق التبريد الذي يتم ضخه في خزانات وقود المرحلة الأساسية للمركبة.

واتخذت مديرة عملية الإطلاق تشارلي بلاكويل-تومسون قرارا نهائيا بإلغاء العملية من مركز كينيدي للفضاء في فلوريدا، حسبما ذكر معلّق من وكالة الفضاء الأميركية في بثّ مباشر.

وكان من المقرر أن يقلع الصاروخ عند الساعة 14:17 بالتوقيت المحلي (18:17 بتوقيت غرينتش). وقبل دقائق من حلول الساعة السادسة صباحاً بالتوقيت المحلي، أعطت مديرة الإطلاق تشارلي بلاكويل-تومسون الضوء الأخضر لبدء عملية ملء خزانات الصاروخ بالوقود المبرد الذي يتألف في المجموع من نحو ثلاثة ملايين لتر من الهيدروجين والأوكسجين السائلين.

ولكن بعد أكثر من ساعة بقليل، تم اكتشاف تسرب عند أسفل الصاروخ، على مستوى الأنبوب الذي يمر الهيدروجين من خلاله إلى الخزان. وأوقِف التدفق موقتاً، قبل استئنافه بعدما أعادت الفرق العملية يدوياً.

وكانت محاولة الإقلاع الأولى قد ألغيت يوم الاثنين الفائت في اللحظة الأخيرة بسبب مشاكل فنية أبرزها في تبريد المحركات.

وقد تحصل محاولة جديدة الاثنين أو الثلاثاء لإطلاق الصاروخ، لكن سيتوجب على ناسا أن تحلّل جميع العوامل والظروف قبل أن تحدّد موعدًا جديدًا. وبعد الثلاثاء، لن تسنح أي فرصة لإجراء العملية قبل 19 أيلول/سبتمبر بسبب موقعيْ الأرض والقمر.
ويتمثل هدف مهمة “أرتيميس 1” غير المأهولة في إطلاق كبسولة “أوريون” في المدار حول القمر للتحقق من أن المركبة آمنة لرواد الفضاء المستقبليين.

وبفضل هذه الكبسولة الجديدة، تعتزم وكالة الفضاء الأمريكية استئناف الاستكشافات البشرية البعيدة في الكون، إذ إن القمر يبعد عن الأرض مسافة تفوق تلك التي تفصلنا عن محطة الفضاء الدولية بألف مرة.

لكن قبل كل شيء، تهدف ناسا من خلال هذا البرنامج إلى ترسيخ وجود بشري دائم على القمر، قبل أن تعتمد نقطة انطلاق لمهمة على المريخ.

ع.ج/ ص.ش (رويترز، أ ف ب)




مصدر المقالة من هنا DW

عن بوربيزا محمد

مؤسس البوابة التقنية, هدفي هو إثراء المحتوى العربي وتوعية المستخدم بجديد التقنية وماضيها مع نشر كل ما يمكن أن يساعد في تحسين تجربة المستخدم وحل مشاكله.

شاهد أيضاً

كيف تحول المريخ إلى مكب لأطنان من النفايات؟ | علوم وتكنولوجيا | آخر الاكتشافات والدراسات من DW عربية | DW

اكتشاف قمامة على سطح المريخ في يونيو/ حزيران 2022 من طرف “عربة مارس روفر” أثار دهشة …